أردوغان: هناك بشرى قريبة لأمتنا!

زف الرئيس التركي رجيب طيب أردوغان لمواطنيه ما وصفها ببشرى قريبة، أثناء كلمة شدد خلالها على حق بلاده في ملاحقة الإرهابيين.

وفي خطاب أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية الحاكم، قال أردوغان إنّ بعض الدول تبحث عن الإرهابيين الذين تعتبرهم خطرا على أمنها وتقضي عليهم، مضيفا أن بلاده هي الأخرى “تتمتع بنفس الحق”.

وتابع: “إذا هم يقرون بأن تركيا أيضا تتمتع بنفس الحق، وهذا يشمل الإرهابيين الذين يصافحونهم ويكيلون لهم المدائح”، قائلاً: “إن شاء الله ستكون هناك بشرى لأمتنا في هذا الصدد قريبا”.

وانتقد أردوغان بشدة الدول الداعمة للمنظمات الإرهابية، وخاطبها قائلا من دون أن يسمها: “أنتم ترتكبون خطأ، اعلموا أن أفعى الإرهاب التي تغذونها اليوم بأيديكم، ستلدغكم بالنهاية”.وفي إشارة ضمنية لدول أوروبية، وجه الرئيس التركي سيلا من الانتقادات قائلا: “نعرف أنكم تتهربون من أجل عدم استقبال الإرهابيين من مواطنيكم أعضاء تنظيم داعش، أنتم دربتموهم فلماذا لا تستلمونهم؟”.وهاجم أردوغان من قال إنهم أرادوا جعل تركيا مثل سوريا والعراق وليبيا، مشيرا إلى أن هؤلاء “تلقوا الرد عبر اقتحامنا مخابئهم وتدمير الجبال التي يحتمون بها على رؤوسهم”.

روسيا اليوم

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

مقتل قائد بالحرس الثوري على الحدود السورية العراقية

كشفت مصادر عراقية لـقناة “العربية” عن مقتل قائد بالحرس الثوري مسلم شهدان على الحدود مع …