احذروا المشروبات المحلاة بالسكر.. تزيد المخاطر الالتهابية

“الالتهاب هو آلية استجابة الإجهاد الحادة الخاصة بجسمنا والتي يتم تنشيطها لحمايتنا من الإصابة” ومع ذلك، فإن الالتهاب المزمن التنشيط المنخفض الدرجة لجهاز المناعة في أجسامنا بمرور الوقت نتيجة التعرض للضرر هو أكثر خطورة، وفقا لدراسة صادرة عن جامعة نيويورك نشر فى موقع لايف.

وأكد التقرير أن هناك نوعا من الالتهاب يعطل الخلايا ويؤدي إلى تدهورها، مما يتسبب في تلف الأنسجة وفي النهاية انهيار الأعضاء، وأشار التقرير إلى أن هناك عدد من المشروبات المسببة للالتهابات.

الالتهاب المزمن هو عملية تحدث بمرور الوقت من تناول السكر المضاف بشكل منتظم لذا، فإن احتساء الفانيليا لاتيه من حين لآخر في سياق خطة الأكل الصحي لن يؤذيك، كما يجب عليك أن تقوم دائما بمسح قائمة المكونات بحثا عن مصادر السكر، مثل الصبار، والعسل، وسكر جوز الهند، وشراب التمر، وسكر القصب، وعصير الفاكهة من المركز، وشراب الجلوكوز أو سكر العنب.

وعلى سبيل المثال، عندما تطلب قهوة أو شاي، فإن الانتقال من صغير إلى كبير جدًا يمكن أن يضيف 30 جرامًا من السكر.

إذا كنت قد خفضت بالفعل السكر من مشروباتك، فقد تميل إلى تجربة المشروبات التي تحتوي على محليات صناعية غير مغذية، مثل المشروبات الغازية الدايت أو بعض المشروبات التي تحمل علامة “خالية من السكر”.

في حين أن بعض المحليات الاصطناعية قد تسبب لبعض الأشخاص حساسية تجاه هذه المكونات التي يمكن أن تحفز جهاز المناعة لديك وتحفز الاستجابة الالتهابية، وفقًا لمؤسسة التهاب المفاصل، وعلى المدى الطويل، يمكن أن يؤدي هذا التأثير الالتهابي إلى حالات مزمنة أكثر خطورة.

في الواقع، وجدت ورقة بحثية نشرت في يوليو 2013 في اتجاهات في علم الغدد الصماء والتمثيل الغذائي أن الأشخاص الذين يشربون المشروبات المحلاة صناعياً بشكل متكرر لوحظ أن لديهم مخاطر متزايدة لزيادة الوزن ومتلازمة التمثيل الغذائي ومرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب والأوعية الدموية.

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

الحرب على كورونا تبدأ من صحوننا.. فما هي الأطعمة التي تقوّي مناعتنا؟

من قال إن الحرب على جبهة كورونا تكون فقط بالكمامة، والتباعد الاجتماعي، والفيتامينات التي نتسابق …