الحزب التقدمي الإشتراكي إلى الشارع الاثنين

إنطلاقاً من تاريخه النضالي إلى جانب صفوف العمال والموظفين وذوي الدخل المحدود والفقراء، تتوالى المواقف الصادرة عن قيادة الحزب التقدمي الإشتراكي التي تؤكد انحيازه إلى مطالب الناس في خضم النقاش الإجتماعي- الاقتصادي الذي تشهده البلاد على ضوء الإعداد لمشروع موازنة 2020 على خلفية متابعة مقررات “سيدر”.

وفي هذا السياق، أعد الحزب التقدمي الإشتراكي ثلاث أوراق إقتصادية هامة، الأولى: تتناول ملاحظاته على مشروع موازنة العام المقبل، الثانية: تتناول ملاحظاته حول آلية تلزيم معامل إنشاء الكهرباء، والثالثة: تتضمن سلة من الإجراءات والاقتراحات الفورية لتخفيض العجز وللخروج من عنق الزجاجة الإقتصادية.

وأكد أنه “يحرص على المصلحة العامة ويشارك في النقاش انطلاقاً من معطيات علمية وتقنية تمت صياغتها بالتشاور مع أصحاب الاختصاص بعيداً عن أي كيدية سياسية أو إستهدافات لفئات أو جهات معينة”.

في هذا الإطار، تقيم “منظمة الشباب التقدمي” بعد ظهر الإثنين مسيرة سليمة رفضاً للحريات العامة وتأكيداً على الالتزام بالمطالب المعيشية المحقة للناس من “الكولا” إلى “ساحة الشهداء” بما يتناسب مع التاريخ النضالي للمنظمة وجماهير الحزب في هذا الاتجاه.

ويُذكر أن قيادة الحزب كانت قد إتخذت سلسلة مواقف وخطوات خلال المرحلة المنصرمة في مسألة الحريات وآخرها ما تتعرض له صحيفة “نداء الوطن” إذ كانت لافتة المشاركة الثابتة لقيادة الحزب مع إدارة تحرير “نداء الوطن” بما يؤكد الثوابت السياسية والإلتزام وبالحريات العامة.

والاثنين سيكون محطة جديدة في إطار النضال لتعزيز الحريات العامة ولحماية لقمة العيش لكل أبناء الوطن.

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

بالفيديو… حادثٌ “مروّعٌ” على أوتستراد جبيل

وقع اليوم الاثنين، حادث سير “مروّع” على أوتستراد جبيل، حيث إصطدم جيب “شيروكي” بسيارة “أوبل” …