بَعد إعتذار المستشفيات الخاصة عن استقبال المرضى… إعلانٌ هامٌّ من “المصارف”

أعلنت جمعية المصارف في بيان، انه تعليقاً على البيان الصادر عن عدد من المستشفيات الخاصة والذي تعلن فيه “عدم قدرتها على متابعة توفير الخدمات الطبية العلاجية والجراحية خلال الفترة المقبلة لا سيما في ظل النقص المستمر في مخزونها من المستلزمات والأدوية بسبب اشتراط المستوردين تسديد ثمن المستلزمات والأدوية نقداً, أن المصارف على استعداد لتوفير السيولة النقدية بالليرة اللبنانية للمستشفيات مقابل الشيكات والبطاقات”.

وتتمنّى جمعية المصارف في بيانها “على جميع المستشفيات الإستمرار في تأدية خدماتها كافة لجميع المواطنين”.

وأصدر المركز الطبي في “الجامعة الأميركية” في بيروت، المركز الطبي في “الجامعة اللبنانية الأميركية” – مستشفى رزق، مستشفى “القديس جاورجيوس الجامعي”، مستشفى “سيدة المعونات الجامعي”، مستشفى “أوتيل ديو” الجامعي ومستشفى “جبل لبنان الجامعي” بياناً مشتركاً، جاء فيه:

“بناء على التعميم الوسيط رقم 573 الصادر عن مصرف لبنان بتاريخ 9/10/2020 والموجه الى المصارف والمؤسسات المالية والمرتبط بالقرار رقم 13283 تاريخ 9/10/2020، والهادف الى تعديل القرار الأساسي رقم 6116 تاريخ 7/3/1996، حول التسهيلات الممكن أن يمنحها مصرف لبنان للمصارف والمؤسسات المالية، ووفقاً للبيان الصادر عن نقابة مستوردي الأجهزة والمستلزمات الطبية في لبنان خلال الأسبوع الفائت، والذي طلب من جميع عملائهم من مستشفيات وهيئات ضامنة أن تسدد جميع مستحقاتها السابقة واللاحقة على نسبة 85% نقدا بالليرة اللبنانية و 15% بالعملة الأجنبية كشرط لمتابعة تسليم المستلزمات الطبية.

وبناء على الإعلام الصادر بتاريخ 21/10/ 2020 عن نقابة مستوردي الأدوية وأصحاب المستودعات في لبنان والذي يدعوالى تسديد قيمة فواتير الأدوية العائدة للمستشفيات بالليرة اللبنانية نقدا ويطلب موافقة والتزام المستشفيات بذلك كشرط للاستمرار بتسليم الحاجات من الأدوية المتوفرة في مستودعاتهم، وبما ان فواتيرالمستشفيات تسدد من قبل مختلف الهيئات والصناديق الضامنة العامة والخاصة بواسطة شيكات أو حوالات مصرفية دون أي مبالغ نقدية، وبما انه لا يمكن للمستشفيات الطلب الى المرضى وخصوصا في ظل الظروف الراهنة، أن يسددوا جزءًا من فواتيرهم نقدا، فإن المستشفيات تعتذر من المرضى عن عدم قدرتها على متابعة توفير الخدمات الطبية العلاجية والجراحية خلال الفترة المقبلة، لا سيما في ظل النقص المستمر في مخزونها من المستلزمات والأدوية”.

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

يعبر قارتَيْن وبحرَيْن و5 دول.. انطلاق أوّل قطار تصدير من تركيا إلى الصين!

أعلنت تركيا، اليوم الجمعة، أنّ أول قطار شحن يحمل بضائع مصدرة من تركيا إلى الصين ينطلق اليوم قاطعاً في طريقه …