حفل توزيع جوائز الأوسكار يُقام في ثلاثة مواقع وسط كورونا

أُعلن الأسبوع الماضي أن حفل توزيع جوائز الأوسكار الثالث والتسعين، الذي من المقرر أن يقام يوم الأحد 25 نيسان (أبريل) لن يقام فقط في لوس أنجلس، بل في “موقعٍ بريطانيٍ” أيضاً على الرغم من اختيار عروض الجوائز الأخرى السير في المسار الافتراضي وسط جائحة كورونا. ويبدو أن منتجي حفل توزيع الجوائز لديهم خدعة إضافية في جعبتهم.

وورد في موقع “الدايلي ميل” البريطاني أنّ ستيفن سودربيرغ الحائز على جائزة أفضل مخرج لعام 2001 سيقوم بإنتاج الحفل، بالتعاون مع ستايسي شير وجيسي كولينز.

ومضى سودربيرغ ليكشف أنه بالإضافة إلى موقع إقامة الحفل في لوس أنجلس والموقع الآخر في بريطانيا، سيقام أيضاً في موقع ثالث مفاجئ.

بعيداً من سياسة “عدم قيام الحفل بشكل افتراضي” لم يعد المنتجون وراء حفل توزيع جوائز الأوسكار الـ93 يستبعدون تماماً إقامة الحفل افتراضياً، لكنهم يأملون ألا يصل إلى هذه النقطة.

ويعمل المنتجون أيضاً مع شركات البث المحلية في جميع أنحاء العالم لتوفير روابط عبر الأقمار الاصطناعية للمرشحين الدوليين الآخرين لقبول التكريم والحضور.

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

هيفا وهبي ضحية برامج المقالب في رمضان 2021

كشفت الفنانة اللبنانية ​هيفا وهبي​ أنها وقعت ضحية أحد برامج المقالب الذي يعرض في رمضان …