درغام: أصبحنا في قلب العاصفة

رأى عضو تكتل لبنان القوي النائب أسعد درغام أن مشهدية ذعر الناس في المصارف اللبنانية والهجمة المريبة لسحب ودائعهم بالدولار الاميركي، توحي إن “لم يكن تؤكد بأننا من الناحية الاقتصادية والنقدية ذاهبون إلى الأسوأ”.

وفي حديث لـصحيفة “الأنباء الكويتية”، اعتبر درغام ان “اقوى مصارف العالم وأكثرها امتلاكاً لاحتياطي الدولار، تعجز عن مواجهة حالات الذعر والهلع وتدفق المودعين لسحب أموالهم، فكيف بالمصارف اللبنانية”، مشيراً بالتالي الى ان “هذا الوضع المخيف للغاية يتطلب حلاً سريعاً وإلا فالسقوط الحتمي”.

ولفت الى ان “المشكلة ليست ناجمة عن التحرك الشعبي ولا عن استقالة الحكومة، انما نتيجة تراكمات وسياسات اقتصادية خاطئة اوصلتنا الى ما نحن فيه، علما أن تأليف الحكومة لن يكون الحل لكنه حتما يعطي جرعة من الارتياح ويؤسس لمواجهة الأزمة واستيعاب تداعياتها، أما في الوقت الراهن فعلينا أن نصارح اللبنانيين بأننا في مأزق كبير وقد أصبحنا في قلب العاصفة، الأمر الذي يتطلب يقظة ضمير وصحوة وطنية كاملة للخروج منها”.

وتابع درغام مشيراً إلى إننا “في فلتان غير مسبوق وأصبحنا على مقربة من الدخول في الحالتين الفنزويلية والارجنتينية، الصرخة كبيرة، لكن ما من سامع ومجيب، فلا شركاؤنا في التسوية ولا حتى حلفاؤنا وقفوا الى جانبنا بسبب حساباتهم”.

مستدركاً رداً على سؤال “تحالفنا مع حزب الله استراتيجي في الموضوع السياسي، والتسوية مع المستقبل لم تسقط بعد لكنها تمر في مرحلة اختبار دقيقة وحساسة”.

الأنباء الكويتية

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

بالصور: شاهدوا ما افتعلته الأمطار بشوارع الشمال

انتشرت صور عبر مواقع التواصل الاجتماعي يظهر ما افتعلته الأمطار الغزيرة التي تساقطت بشوارع الشمال. وبينت …