فيديو “مزلزل” لوهاب عن “قصة الواتساب” وأسماء كبيرة متورطة!

انتشر مقطع فيديو مسرّب لرئيس حزب “التوحيد العربي” وئام وهاب، يتحدث فيه عن الأسماء التي لوّح بالكشف عنها سابقًا، والتي أشار الى أنها متورطة بعمليات فساد كبيرة.

ويتحدث وهاب في الفيديو عن علاء الخواجة، مشيرًا الى أن الأخير هو من أتى بالوزير محمد شقير الى وزارة الإتصالات “لهدفٍ معيّن”، ولفت الى أنه حذر الرئيس سعد الحريري وقتها بأن لا يأتي بشقير الى هذا المنصب.

ويقول وهاب بأن علاء الخواجة يريد شقير في هذا المنصب لأداء “مهمة”، وهي تخصيص شركتي الإتصالات “تاتش” و “الفا”، ويقوموا بعدها بإستحداث شركة ثالثة، “ويستولوا” على هذا القطاع، بحسب وهاب.

ويروي وهاب أنه بغية زيادة الموارد المالية لهم، يطلب الخواجة من شقير أن يتواصل مع مدراء من “الفا” و “تاتش”، فقام الأخير بذلك، وطرح عليهم موضوع وضع رسوم على خدمة الـ”واتساب”.

وكشف وهاب في المقطع المسرب، بأن “تاتش” وافقت على طرح شقير، فيما رفضت “الفا” فكرة وزير الإتصالات، معتبرةً انها “إنتحار”.

وأضاف وهاب: “هذا الدب محمد شقير لم يقتنع، وإجا ولّع البلد، وصار مكلف الخزينة مئات ملايين الدولارات”.

ويتابع وهاب، فيروي أن وزير الأشغال يوسف فنيانوس هو ايضًا متورط في هذا الموضوع، ويقول: “للأسف أخونا يوسف فنيانوس فعل ذلك، ونتمنى على رئيس تيار المردة سليمان فرنجية أن يقيله فورًا، لأنه لا يجوز، وفرنجية لا يقبل بذلك”.

ويفتح رئيس حزب التوحيد ملف الكهرباء، فيتوجه مباشرةً الى رئيس مجلس النواب نبيه بري بالقول: ” بتعرف إنت إنو خليل إبراهيم معطّل دير عمار من سبع سنين؟ حدا منكن سامع بخليل ابراهيم؟”.

ويشير وهاب في الفيديو الى أن المدعو خليل ابراهيم ذهب الى شخص يدعى مروان ابو فاضل وقال له “أريد مليونين دولار على المشروع أو بيوقف، وبذلك وقف المشروع وبقينا ثماني سنوات محرومين من 500 “ميغا وات” بتحل ثلث مشكلة الكهرباء، لأن خليل ابراهيم قرر “يقرط” المصريات”.

وتوجه وهاب الى الرئيس بري بالقول: “طيب بيجوز هيك يا دولة الرئيس؟”

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

بالفيديو: بلدة عكارية تحت رحمة “كورونا”.. والوضع خرج عن السيطرة

دعا الممُرض في خليّة أزمة تكريت في الجومة – عكار، سامر رستم، جميع أهالي البلدة إلى “ضرورة …