في لهجة تخلو من الدبلوماسية.. رسالة من ترامب لأردوغان: لا تكن أحمق

نشر البيت الأبيض رسالة أرسلها الرئيس الأميركي دونالد ترمب، لنظيره التركي رجب طيب أردوغان، في التاسع من تشرين الأول الحالي، بهدف ردعه عن قرار شن العمليات العسكرية في الشمال السوري ضد الأكراد، حيث طالبه خلالها بألا يكون متصلبا أو أحمق، محذرا إياه بأنه سوف يدمر اقتصاد بلاده.

وجاء في نص الرسالة التي نشرها البيت الأبيض، والتي خلت من اللهجة الدبلوماسية ما يلي:

“عزيزي حضرة الرئيس: دعونا نعمل على صفقة جيدة! أنت لا تريد أن تكون مسؤولاً عن ذبح الآلاف من الناس ، وأنا لا أريد أن أكون مسؤولاً عن تدمير الاقتصاد التركي وسأفعل. أعطيتك بالفعل عينة صغيرة فيما يتعلق بالقس برونسون.

لقد عملت بجد لحل بعض مشاكلك. لا تخذل العالم. يمكنك عمل الكثير.

الجنرال مظلوم ( قائد القوات الكردية ) مستعد للتفاوض معك، وهو على استعداد لتقديم تنازلات لم يسبق لها تقديمها في الماضي. أرفق سرًا نسخة من رسالته إليّ ، تلقيتها للتو.

سوف ينظر إليك التاريخ بشكل إيجابي إذا قمت بذلك بالطريقة الصحيحة والإنسانية. سوف ينظر إليك كشيطان إذا لم تحدث الأشياء الجيدة. لا تكن رجلا صلبا، لا تكن أحمق!

سأتصل بك لاحقا.”

 
العربية

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

تفاصيل الإتصال بين أردوغان وماكرون

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن “أنقرة يمكنها تقديم مساهمات مهمة لجهود الأمن والاستقرار …