لافروف: جميع الأطراف اعترفت خلال محادثات أرمينيا بأن بيان 9 نوفمبر حول قره باغ لا جدال فيه

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن جميع الأطراف اعترفت خلال المحادثات في أرمينيا بأن بيان 9 تشرين الثاني حول قره باغ لا جدال فيه.

وزار وفد روسي رفيع المستوى أرمينيا اليوم.

وقال لافروف “قد أجرينا مفاوضات شاملة. أولينا الاهتمام الرئيسي للمهام المتعلقة بضمان التنفيذ الواضح والكامل للبيان المشترك لزعماء روسيا وأرمينيا وأذربيجان في 9 تشرين الثاني بشأن وقف الأعمال العدائية حول قره باغ”.

وشدد وزير الخارجية الروسي على أن “الجميع أدركوا أن هذا البيان هو وسيلة لا جدال فيها لحل الوضع الذي اكتسب طابعا حادا للغاية قبل أسابيع قليلة”.

وفي 10 تشرين الثاني، وقع قادة روسيا وأذربيجان وأرمينيا، فلاديمير بوتين وإلهام علييف ونيكول باشينيان، بيانا مشتركا بشأن الوقف الكامل للأعمال العدائية في قره باغ.

وبحسب البيان، تتوقف أرمينيا وأذربيجان عند مواقعهما المحتلة، ثم يخضع عدد من المناطق لسيطرة باكو، ويقوم الطرفان بتبادل الأسرى، وتنتشر قوات حفظ السلام الروسية على طول خط التماس وممر لاتشين الذي يربط قره باغ بأرمينيا.

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

لقاح فايزر سيعمل بـ”تكنولوجيا جديدة” قد تنقذ العالم.. ما هي؟

أظهرت نتائج التجارب النهائية للقاح فايزر أنّ نسبة نجاح اللقاح هي 95 بالمئة، من دون …