عربي ودولي

أنقرة تهدد دمشق.. “لن نتردد”

اعتبر نائب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، فؤاد أقطاي، أنه إذا استمر سفك الدماء بالمنطقة، فلن نتردد في تضييق الخناق على مسببي الأزمة، وبعزيمة أقوى من أي وقت مضى.

واعتبر أقطاي، أن “تركيا كافحت وحدها، بقيادة أردوغان، لمنع مقتل مليون مدني آخر في إدلب بعد أن قتل أكثر من مليون في عموم سوريا،، مشيرا إلى أن غاية أنقرة الوحيدة تكمن في “المساهمة في تأسيس مستقبل أكثر أمانا ورفاهية لأجلنا ولأجل إخوتنا السوريين”.

وقال أقطاي إنه منذ بداية الأزمة في إدلب “لم تفضل تركيا أبدا طريق الصراع والحرب والآلام”.

وكان وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، قال اليوم إن وقف إطلاق النار الذي تم الاتفاق عليه مع روسيا في إدلب بسوريا لم يشهد أي انتهاكات.

وكانت الرئاسة التركية نقلت عن الرئيس أردوغان، أمس الجمعة، قوله إن اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب يحمي الحدود التركية ويمهد الأساس لإعادة الأوضاع في المنطقة لطبيعتها ويضمن الأمن للقوات والمدنيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة