تكنولوجيا

“أوبر” ترد على تعرض أنظمتها للاختراق بواسطة “هاكر” يبلغ من العمر 18 عامًا

علقت شركة “أوبر” الأميركية لخدمات النقل، الجمعة، على تعرض أنظمتها الداخلية للاختراق.‏
وتمكن “هاكر”، يبلغ من العمر 18 عاما، من الوصول إلى شبكة الشركة، وأجبرها على قطع العديد من الاتصالات الداخلية والأنظمة الهندسية دون اتصال بالإنترنت، وفقا لما ذكره تقرير من صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية.

وتمكن “الهاكر” من اختراق تطبيق المراسلة “سلاك”، الذي يستعمله موظفو “أوبر” في مكان عملهم، واستخدمه لإرسال رسالة إلى الموظفين يعلمهم من خلاله فيه أن النظام قد تعرض لخرق في البيانات.

وزعمت “نيويورك تايمز” أن المتسلل كان قادرا على الوصول إلى أنظمة داخلية أخرى للشركة، بل ونشر صورة فاضحة على صفحة معلومات داخلية للموظفين.
والخميس، أوقفت “أوبر” تشغيل نظام المراسلة “سلاك”، بعد أن تلقي الموظفون رسالة من “الهاكر”.
وفي أول رد منها، أكدت “أوبر” التي تتخذ من ولاية كاليفورنيا مقرا لها أنها كانت تستجيب “لحادث أمن إلكتروني”، وأكدت أنه لا توجد مشاكل مع خدمة الشركة، التي تعمل في أكثر من 10 آلاف مدينة حول العالم.
وأضافت “أوبر” في تغريدة لها على “تويتر” تؤكد تعرضها للهجوم: “نحن على اتصال بسلطات إنفاذ القانون وسننشر تحديثات إضافية هنا عندما تصبح متاحة”.

يشار إلى أن شركة “أوبر” سبق لها وأن تعرض لاختراق، إذ يخضع كبير مسؤولي الأمن السابق، جوزيف سوليفان، للمحاكمة بشأن مزاعم بأنه رتب لدفع 100 ألف دولار للقراصنة، كجزء من محاولة للتغطية على هجوم عام 2016، حيث سُرقت معلومات شخصية لنحو 57 مليون عميل وسائق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة