التهريب مستمر شمالاً فهل تتحرّك القوى الأمنية؟

تشهد طرق الشمال يومياً عمليات تهريب المحروقات بإتجاه الأراضي السورية عبر المعابر غير الشرعية بغطاء  وتسهيل من قبل بعض الأحزاب  والمرجعيات.

وتتم عمليات التهريب بغالبيتها ليلاً وخصوصاً بعد الإفطار، بحيث يسلك المهربون طرقات عكّار مروراً بالجومة عبر طريق تاشع و ممنع التي تربط ببلدة فنيدق، وصولاً إلى جرود الهرمل.  كما يسلكون أيضاً طريق سهل عكّار باتجاه الحدود اللبنانية- السورية.

واوضحت “ان عملية تهريب المحروقات  تتم عبر “فانات “بداخلها  خزانات أو عبر  شاحنات” بيك أب” يرافقها عدد كبير من السيارات  الداكنة الزجاج ومن دون لوحات بداخلها اشخاص  مزودين اسلحة حربيّة “.

وناشد ابناء المنطقة “الأجهزة الأمنية متابعة الموضوع وتوقيف المهربين لافتين الى  أن أصحاب المحطات يلجأون يومياً  الى اذلال المواطنين بالانتظار لساعات وتحديد كلفة معيّنة للتعبئة ورفع سعر الصفيحة بشكل مزاجي”.

لبنان 24

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

جندي وعريف متورطان بجريمة قتل!

أصدرت قيادة الجيش ـــ مديرية التوجيه بياناً، أعلنت فيه أن “دورية من مديرية المخابرات أوقفت …