الأبرز

الدولار يُلامِس عتبة الـ 3000 ل.ل

لامسَ سعرُ صرفِ الدولار أمس في حالة الشراء الـ 2700 ليرة لبنانية ما أُعدَّ رقمًا قياسيًا لم يبلغ الدولار مستواه منذ 28 عامًا، فيما استقرَّ سعرُ صرفِ البيعِ عند عتبةِ الـ 2640 ل.ل، وذلك ضمن السوق السوداء التي باتت هي الفيصلُ في تسعير سعر الصرفِ اليومي.

هذا الرقمُ يندرج ضمن التوقعات المستندة الى مراقبة ميزان السوق والصرف، إذ كان من المتوقع قبل نحو ٣ أسابيع أن يستمرَّ سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية بالارتفاع التدريجي كلما اقتربنا من موعدِ 9 آذار تاريخ تسديد استحقاقات لبنان في سندات “اليوروبوند” إلى أن يبلغ عتبة الـ 3000 ل.ل.

وعلى الرغم من المحاولات الهادفة لكبح استمرار سعر صرفِ الدولار بالارتفاع إلّا أنها لم تؤتِ ثمارها بفعل أكثر من عاملٍ مثل عمليات المضاربة الجارية بين الصرّافين والسوق السوداء.

وكان يأمل في أن يتراجعَ سعر صرف الدولار قليلًا عند بدءِ عناصر حزب الله قبض مستحقاتهم بالدولار الاميركي واللجوء إلى صرفها بالليرة اللبنانية، إذ كان يعمد الصرّاف إلى تخفيضِ سقفِ الشراءِ عند رأسِ كلّ شهرٍ إفساحًا في المجال من قبل الصرّافين لاقصى إستفادة، لكن في الحالة الراهنة اتضح أنّ السعرَ قد ارتفعَ على ما سبق بنسبٍ عاليةٍ.

ليبانون ديبايت

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة