المحتجون “ركبوا الموجة” بعد تحول رياض الصلح إلى بحيرة

هو مشهد مضحك مبك، خصوصاً مع كيفية تعاطي شباب الحراك في ساحة رياض الصلح مع الفياضانات هناك، وسط بيروت حيث يفترض أن تكون على الأقل حال البنى التحتية أفضل من مناطق أخرى لكن يبدو أن لبنان لا يتساوى بكل شيء إلّا بالكوارث والفياضانات والسيول. وفي هذا الإطار، انتشر عبر مواقع التواصل الإجتماعي فيديو من ساحة رياض الصلح لبعض المتظاهرين وهم يستغلون “بسخرية” فيضان الساحة بمياه الأمطار.

واستخدم المحتجون الفواصل البلستيكية كقاربٍ استلقى عليه أحدهم للتنقل بعد أن فاضت الساحة بالمياه.


عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

“مفاجأة” إنتخابات نقابة أطباء الأسنان… “التيار” و”القوات” و”الثورة” سويّا!

حضر حشد من أطباء الأسنان منذ صباح اليوم الأحد، إلى البيال للمُشاركة في انتخابات النقابة …