لبنان

باسيل من قطر إلى جنيف… فهل يغيب عن الاستشارات الاثنين؟

توقعت مصادر سياسية مطلعة الا يشارك وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل في الاستشارات النيابية الملزمة التي يجريها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لتكليف شخصية تشكيل الحكومة الاثنين المقبل بسبب وجوده خارج البلاد.

واشارت الى ان باسيل الموجود منذ يوم امس في قطر سيتوجه الى جنيف للمشاركة في المنتدى العالمي الاول حول اللاجئين الذي يبدأ اعماله الاثنين ويفتتح رسميا الثلاثاء المقبل. ومن المتوقع ان يخرج المنتدى الذي تعقده المفوضية العليا للاجئين بمقررات هامة منها الإعلان عن تدابير جريئة وجديدة من شأنها تخفيف الضغوط على البلدان المضيفة للاجئين الذين تجاوز عددهم 25 مليون شخص في جميع أنحاء العالم ويعتبر لبنان الدولة الاولى من حيث ايواء اكبر عدد من اللاجئين نسبة لعدد سكانه.

وفي خطوة هامة كان لبنان ينادي بها، سيبحث المنتدون دعم الأوضاع في بلدان الأصل لتأمين عودة اللاجئين بأمان وكرامة بموازاة العمل على تعزيز اعتماد اللاجئين على أنفسهم.

ويعرض المنتدى الذي يعقد على المستوى الوزاري، الميثاق العالمي بشأن اللاجئين، ويتناول قضايا هامة ابرزها مبدأ تقاسم المسؤولية الدولية تجاه اللاجئين وبالتالي تقاسم الاعباء مع الدول المضيفة ضمن آلية واضحة وفاعلة. ومن اهداف المنتدى تبادل خبرات الدول والمنظمات وبحث السبل المثلى التي تمكن سواء الدول أو اللاجئين أو الجهات التنموية الفاعلة والقطاع الخاص وأجهزة الأمم المتحدة ومنظمات المجتمع المدني من القيام بدورهم. وسوف يركز المنتدى على ستة مواضيع: ترتيبات تقاسم الأعباء والمسؤولية، التعليم، فرص العمل وسبل العيش، الطاقة والبنية التحتية، الحلول، قدرات الحماية.

ولم تحدد المصادر لـ “المركزية” ما اذا كان باسيل سيعود الى بيروت من قطر ام يغادر منها مباشرة الى جنيف.

مؤتمر الدوحة: وتحت شعار “الحوكمة في عالم متعدد الأقطاب”، افتتح امير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني منتدى الدوحة اليوم في فندق شيراتون، وجمع ممثلين عن الحكومات في منصة حوار عالمي حول التحديات والمخاطر التي تواجهها  الدول، وضم الحضور كلا من رئيس جمهورية رواندا بول كاغامي، رئيس جمهورية أرمينيا ارمين سركسيان، رئيس جمهورية السلفادور نجيب بوكيلي، رئيس وزراء ماليزيا مهاتير محمد،  نائب رئيس جمهورية الإكوادور أوتو رامون سوننهولزنر، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بدولة ليبيا فايز السراج، رئيس وزراء الصومال حسن علي خيري رئيس وزراء أنتيغوا وبربودا غاستون براون ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة تيجاني محمد باندي، الى جانب 3000 مشارك من مختلف دول العالم وأكثر من 250 متحدثًا. وتتمحور الجلسات والكلمات الرئيسية حول موضوعات وقضايا عالمية مثل الهجرة واللاجئين والتطرف وتحديات الحوكمة في العالم وحروب الوكالة وكذلك آليات التعاون الإقليمي والتوازنات العالمية الجديدة.

المركزية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة