الأبرز

بالفيديو والصور: لبنان ينتفض لليوم الـ9 على التوالي.. إليكم حصاد اليوم

9 أيام ولا تزال “الثورة” مستمرة في ساحات لبنان، فالمواطنون لن يعودوا إلى بيوتهم قبل تحقيق المطالب التي رفعوها.
 
اليوم أيضاً قطعت الطرقات، فخطاب رئيس الجمهورية لم يروِ غليل المتظاهرين، ليضاف إلى الطرق التي تقطع يومياً، منطقة عائشة بكار وتلة الخياط مقابل تلفزيون لبنان.
في مثلث خلدة أقفلت الطرقات من الجهات كافة، واستحدثت 4 نقاط من خلدة الى الشويفات قطعت فيها الطريق، ولم يسمح بالمرور الا للحالات الطارئة فقط، وسجلت اشكالات عدة بين المحتجين والمواطنين الراغبين بالعبور.
الطرقات في طرابلس وعند مداخلها كانت سالكة باستثناء الطرق المؤدية الى ساحة النور، والاوتوستراد الدولي عند نقطة البحصاص والطريق العام في البداوي، وطريق الميناء بجانب محطة القطار حيث قطعت بالكامل.
في بعقلين منع الموظفون من الدخول الى المؤسسة، وفي سبلين، وضع شبان صباح اليوم، ساترا ترابيا وسط الطريق في البلدة في نفس موقع اقفالها بالأمس بعد البئر الارتوازي.
الطرق في منطقتي البقاع الغربي وراشيا على حالها منذ أيام عدة من قطع للطرق في مستديرة ضهر الاحمر ومفترق الرفيد والصويري ومستديرة جب جنين والطريق الواصل بين راشيا والبقاع الاوسط والحدود الدولية. أما الطريق من مشغرة حتى بلدة قب الياس فهي سالكة.


الأضواء تركزت على بيروت

الاعتصامات بدأت هادئة في بيروت، صباحاً، إذ احتشد المحتجون أمام مصرف لبنان في بيروت وقطعوا الطريق ونصبوا خيمتين في المكان، كذلك تجمع عشرات الاشخاص في وقفة احتجاجية أمام مبنى T.V.A في بيروت، حاملين الاعلام اللبنانية، وسط حضور للقوى الأمنية.

وفيما كانت بيروت وسائر المناطق اللبنانية تترقب كلمة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، وقع شكالٌ في ساحة رياض الصلح بين عددٍ من المتظاهرين وشبّان من مناصري “حزب الله”، الذي رفضوا شعار “كلن يعني كلن”، وعلى الفور تدخّلت قوّة من مكافحة الشغب لفضّ الإشكال، وقام العناصر بتشكيل حائط بشري لمنع حصول أيّ احتكاكٍ بين الطرفين.

LBCI TV

@LbciLebanon

رشق حجارة على المتظاهرين وعلى القوة الأمنية في من قبل المجموعة المؤيدة لحزب الله

فيديو مُضمّن

٣٣ من الأشخاص يتحدثون عن ذلك

وقامت المجموعة برشق الحجارة باتّجاه المتظاهرين والقوى الأمنية ما أدّى إلى سقوط إصابات بحسب ما ذكرت قناة “الجديد”، التي أوضحت أنّ أحد مسؤولي “حزب الله” – من غير الأمنيين – وصل إلى رياض الصلح وطلب رسمياً من الشبّان المناصرين للحزب الخروج من الساحة والإستماع إلى كلمة نصرالله.

ومع إنتهاء كلمة انصرالله، ودعوته مناصري الحزب إلى الخروج من الساحات، حصلت إشكالات بين المتظاهرين ومناصري الحزب الذين انسحبوا من ساحة رياض الصلح باتجاه مبنى مجلس شورى الدولة، على وقع هتافات مؤيّدة لنصرالله. وقد حصل إشكال بين المتظاهرين وبدأ رمي العصي، وقد عملت القوى الأمنية على تأمين خروج بعض المتظاهرين.

Almanara Libya@AlmanaraMedia

بالفيديو : هاجمت عناصر مؤيدة لـ”حزب الله” اللبناني، اليوم الجمعة، المتظاهرين في ساحة رياض الصلح وسط العاصمة بيروت، واعتدوا عليهم بالعصي، وهو ما يعيد إلى الذاكرة “موقعة الجمل” في ميدان التحرير بالقاهرة؛ حين هاجم “بلطجية” ثوار 25 يناير.

فيديو مُضمّن

مشاهدة تغريدات Almanara Libya الأخرى

بعد الخطاب.. مسيرات في الضاحية وصور والنبطية مؤيدة لنصرالله
وتوازياً انطلقت مسيرات مؤيدة لـ”حزب الله” في كلّ من الضاحية ومدينة صور والنبطية، رافضة التعرّض لنصرالله، معتبرين أنّه “سيّد المقاومة”. كذلك أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” بأنّه “بعد انتهاء خطاب السيد نصرالله، انطلقت أعداد كبيرة من السيارات والدراجات النارية من الساحات العامة من المدن والقرى الجنوبية تحمل أعلام حزب الله باتجاه الطرقات العامة والخط الساحلي، باتجاه نقطة التجمع في منطقة جسر الزهراني.
كذلك، تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الإجتماعي، مقطع فيديو يظهر مجموعة من الأشخاص وهو يعتدون على عدد من المتظاهرين عند جسر الرينغ – بيروت.

مشاهدة تغريدات joker الأخرى

طرابلس تبحث عن رقم قياسي

المشهد في طرابلس لم يختلف، بل الأعداد إلى تزايد، إذ يستمر توافد المعتصمين إلى ساحة عبد الحميد كرامي في طرابلس، قادمين من الأحياء الشعبية ومن المناطق المجاورة وهم يرفعون الأعلام اللبنانية وأعلام الجيش.
في طرابلس أيضاً لوحظ إنضمام مجموعات من الجاليات الإغترابية من ابناء طرابلس والجوار للمشاركة في الإعتصام، حيث إمتلأت الساحة والشوارع المحيطة وسط الأهازيج والأغاني الوطنية والشعبية.
وإتخذت القوى الأمنية تدابير احترازية عند المداخل المؤدية إلى الساحة.

وبحسب موقع الـ”MTV” فإنّه من المتوقع أن تسجّل ساحة النور اليوم رقماً قياسياً بالنسبة إلى عدد المتظاهرين


العبدة تثمن دور الجيش

تشهد ساحة العبدة الان اعتصاما يرفع خلاله المشاركون الاعلام اللبنانية على وقع الاناشيد والاغاني الوطنية والهتافات التي يرددها الجميع لليوم التاسع على التوالي، وتدعو الى التغيير ومحاسبة الفاسدين.

واكد المحتجون بحسب “الوكالة الوطنية للإعلام” أن ّ”حراكهم مستمر كما باقي الساحات على مستوى كل لبنان”. والقيت كلمات اكدت “سلمية الحراك ووحدة الاهداف التي اعلنت منذ اليوم الاول”. وثمن المحتجون عاليا “دور الجيش والقوى الامنية في حماية الامن ، وساحات الاعتصام”.

حراك في بعلبك
شهدت مدينة بعلبك تحرك لمجموعة من الشبان والشابات الذي عبروا عن مطالبهم بلافتات رفعت على صدورهم، وكموا أفواههم رفضا لقمع حرية إبداء الرأي.
ومن الشعارات التي رفعت: “حكومة انتقالية خارج الطبقة السياسية”، “استعادة الأموال المنهوبة ومحاكمة الناهبين”، “بدنا أمن وأمان مش تفجير وإرهاب”، “بيكفي فساد – بيكفي هيمنة – بيكفي قمع”، “ضمان شيخوخة وضمان اجتماعي مش منهوب”، “ثورة الشعوب تساوي كرامة”.

مساءً، واصل “حراك أبناء بعلبك” وقفته الاحتجاجية المسائية في ساحة الشاعر خليل مطران مقابل القلعة، وأفسح المجال لمرور المسيرة السيارة لمناصري “حزب الله”.
وصدحت في الساحة، التي زينتها الأعلام اللبنانية، الأغاني الوطنية، وردد المشاركون الشعارات المطلبية.

إشكال في الفاكهة
شهت منطقة الفاكهة البقاعية، اشتباكات بين متظاهرين ومناصرين تابعين لـ”حزب الله”، وذكرت قناة الـ”LBCI” أنّ “الإشكال تخلله تضارب بالأيدي وتكسير سيارات، فيما عمل الجيش على الفصل بين الفريقين”.

الثورة في الزوق مستمرة
مع تقدم ساعات المساء، ارتفع عدد المحتجين على اوتوستراد زوق مصبح – جونيه، حاملين الاعلام اللبنانية.
وكانت كلمات لعدد من المشاركين أكدوا فيها أنهم ليسوا “ضد المقاومة، بل ضد الخطاب التقسيمي، ونحن مع إخواننا في الجنوب والشمال وطرابلس والنبطية”، رافضين التفاوض. واعتبروا أن خطاب الامين العام ل”حزب الله” السيد حسن نصر الله “يمس بكراماتهم”، لافتين الى أن “خطابهم سياسي وليس طائفيا”.

وإذ أبدوا محبتهم للرئيس سعد الحريري، رفضوا “تسليم الإصلاح لمن خربه، والتعديل الحكومي”، مؤيدين “تشكيل حكومة تكنوقراط”.

إضاءة كلمة لبنان في ساحة إيليا – صيدا
في ساحة ايليا – صيدا، أضاء عدد من المعتصمين كلمة لبنان بالشموع، تحت شعار “ضوي شمعة طفي دمعة”، تجسيدا لدمعة كل لبناني نزلت على ما يشهده لبنان.

احتجاجات في جل الديب وتحطيم سيارة
في سياق الاحتجاجات المستمرة في جل الديب، تداول ناشطو  مواقع التواصل الإجتماعي، فيديو يوثق لحظة قيام شبان بتكسير سيارة رباعية الدفع في جل الديب وشتم سائقها، لاتهامه بدهس شخصين على إحدى الطرقات الفرعية التي كانت مقفلة من قبل محتجين.
ولفت الناشطون إلى أنّ “القوى الأمنية حضرت وأوقفت صاحب السيارة ويدعى رودريغ.ش”. وذكرت قناة الـ”LBCI” أنّ “القوى الأمنية نفت أن يكون أي شخص بهذا الاسم موقوفاً لديها”.

الساحات جميعها تعتصم
لم تخلُ ساحات صور وكفررمان والنبطية من التحركات احتجاجية، ففي صور نفذ المحتجون مسيرة انطلقت من مكان الإعتصام وصولا إلى مركز مصرف لبنان في المدينة، وفي كفررمان تجمعت الأعداد رافعة الهتافات، أما النبطية فنفذت اليوم أيضاً تجمعاً آخر للمعتصمين أمام السراي في النبطية، وذلك بمواكبة من الجيش وقوى الأمن الداخلي.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة