لبنان

بعد التصريحات حول استهداف إسرائيل من لبنان… “الحرس الثوري” يوضح!

أوضح المتحدّث باسم “الحرس الثوري الإيراني”، العميد رمضان شريف، أنّ التصريحات المنسوبة للعميد في “الحرس الثوري” مرتضى قرباني، جرى “تحريفها واستنباطها بصورة خاطئة”.

ويأتي توضيح شريف، إثر التصريحات التي نسبت إلى قرباني حول استهداف إيران لإسرائيل من لبنان في حال ارتكبت إسرائيل أيّ خطأ ضدّها. ونقلت وكالة أنباء “فارس” الإيرانية عن شريف قوله إنّه “وفي ضوء المتابعات التي أجريت فإنّ ما طرحه العميد قرباني قد تمّ تحريفه والاستنباط الإعلامي منه بصورة خاطئة وهو كان قد طرح في الواقع الردّ على إسرائيل بالأدوات والطاقات المتنوعة المتاحة”. 

وأعرب شريف عن أمله بـ”توخّي المزيد من الدقة من قبل الإعلاميين في تنظيم أخبار المجالات الدفاعية والأمنية”، منتقداً “إطلاق مناصب خاطئة للتعريف بقادة الحرس الثوري”.

وأكّد “ضرورة المزيد من الدقة من قبل وسائل الاعلام في مثل هذه الحالات”، مضيفاً أنّ “العميد مرتضى قرباني هو من القادة الشجعان خلال أعوام الدفاع المقدس الثماني وأنّ جهاده الملحمي حظي على الدوام بتكريم واشادة الشعب الايراني”. 

وأوضح أنّ “العميد قرباني ليس مستشاراً للقائد العام للحرس الثوري وهو يعمل الآن في مجالات أخرى في القوّات المسلحة”. كما أشاد العميد شريف بما وصفه بـ”دقّة وبعد النظر لوزير الدفاع إلياس بوصعب المحترم”، لافتاً إلى أنّ “ردّه ذكي”.  

وكان بوصعب علّق على التصريحات المنسوبة للعميد قرباني، قائلاً: “إذا صحّ ما نُسب إلى مستشار رئيس “الحرس الثوري الايراني”، فإنّه لأمر مؤسف وغير مقبول وتعدّ على سيادة لبنان الذي تربطه بالجمهورية الإسلامية الإيرانية علاقة صداقة لا يجوز أن تمسّ استقلالية القرار اللبناني بأيّ شكل من الأشكال”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة