تطمينات ديبلوماسية … لا عقوبات على المصارف!

في إطار الوضع الإقتصادي السيء والوضع المالي المنهار، كان هناك مخاوف جدية من إستمرار العقوبات الأميركية التي تطال المصارف اللبنانية على غرار ما حصل مع بنك الجمال، الأمر الذي يهدد بسحق الوضع المالي والمصرفي في لبنان.

في هذا الإطار أكدت مصادر ديبلوماسية خلال تواصلها مع بعض القيادات اللبنانية المعنية أن العقوبات على المصارف اللبنانية لن تستمر، وستتوقف لفترة طويلة وقد تكون طويلة جداً عند حدّ العقوبات التي طالت بنك الجمال.

وأشارت المصادر إلى أن التهديدات الأميركية ستبقى في إطار الضغفط السياسي والإعلامي، ولن تترجم عقوبات على المصارف اللبنانية، وإن كانت لن تتوقف في الأطر الأخرى المرتبطة بالعقوبات على بعض حلفاء “حزب الله”.

ولفتت المصادر إلى أن المصارف اللبنانية، أو الأصح، النظام المصرفي اللبناني على علاقة جيدة مع واشنطن، وهو يعتبر أحد حلفائها وأوراق نفوذها في لبنان، وبالتالي، من غير المنطقي أن تذهب واشنطن إلى حدّ تدمير حلفائها.

ورأت المصادر أن هذا الملف أغلق عملياً، وكان مرتبطاً ببعض القضايا التكتيكية والتهويلية، نظراً إلى خصوصية بنك الجمال، وتالياً فهو ليس مسارا مفتوحا ومستمرا.

 

 

 

 

 

 

 

لبنان 24

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

علاقة الحريري بالسعودية… والتفاصيل الكاملة لزيارته موسكو

وصل رئيس الحكومة المكلف، سعد الحريري، إلى العاصمة الروسية موسكو بناء على دعوة رسمية وُجهت …