عربي ودولي

تهديدٌ إسرائيلي جديد لإيران: “سنردّ بقوة على أي هجوم ضد مواطنينا”

تعهد وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس السبت، بالرد بقوة على المحاولات الإيرانية التي تسعى لإلحاق الضرر بالإسرائيليين.

وقال غانتس، في تصريحات نقلتها هيئة البث الإسرائيلية (كان)، إن “إسرائيل تعمل على إحباط المحاولات الايرانية لتنفيذ هجمات، وتستعد للرد بقوة على أي مساس بالإسرائيليين في أي مكان كان”.

ووجه غانتس، تحذيراته إلى الإسرائيليين في تركيا للانصياع لتعليمات المسؤولين الأمنيين، في الوقت الذي كشفت فيه الأجهزة الأمنية الإسرائيلية عن وجود إنذارات ساخنة بنية خلايا إيرانية استهداف إسرائيليين في إسطنبول.

وتقاطعت تصريحات غانتس، مع تصريحات أخرى لوزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، أكد فيها أن “إسرائيل ستفعل كل ما بوسعها لوقف البرنامج النووي الإيراني”.

ودعا مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، السياح الإسرائيليين لمغادرة تركيا فورا، مشيرا إلى أن من يتعذر عليه ذلك يجب أن يمتنع عن التنقل قدر المستطاع وملازمة الغرف الفندقية وإخفاء الرموز الإسرائيلية والدينية اليهودية.

وأشادت إسرائيل، بتعاون سلطات الأمن التركية في إحباط المحاولات لاستهداف الإسرائيليين في المناطق التركية المختلفة خلال الفترة الماضية.

وكشف مسؤول أمني إسرائيلي رفيع المستوى الجمعة، عن وجود خلايا إيرانية تتجول في تركيا، يقودها رئيس جهاز الاستخبارات في الحرس الثوري، لافتا إلى أنه لا يمكن إحباط كل محاولة لاستهداف الإسرائيليين.

وقال المسؤول الكبير في تصريحات صحفية، أوردها موقع “واللا” العبري: “نحن في حدث متجدد في إسطنبول، تتجول خلايا إيرانية بتنسيق مع أتراك يعملون لصالحهم ويبحثون عن إسرائيليين بأي ثمن”، مشيراً إلى أنه لا يمكن إحباط كل محاولة أطلب من الإسرائيليين العودة إلى إسرائيل فوراً.

وأوضح الموقع العبري، أن المؤسسة الأمنية الإيرانية تطالب بإبعاد حسين الطيب، رئيس جهاز استخبارات الحرس الثوري، من إيران.

وتأتي هذه الأصوات في أعقاب سلسلة من الإخفاقات التي يتحمل الطيب مسؤوليتها، والتي فشلت هي ومنظمته في منع سلسلة من الإجراءات ضد عناصر في إيران والترويج لعمليات خارجها، مع التركيز على تركيا، وفق الموقع العبري.

وأضاف الموقع: “تم وصف الطيب في الأيام الأخيرة بأنه “حيوان جريح في حالة جنون”، وهو يحاول بجنون تنفيذ هجوم على إسرائيليين في تركيا وأماكن أخرى بأي ثمن.

وتابع الموقع: “الطيب معروف بشخصيته المتطرفة، وكان يحاول في الأيام الأخيرة الترويج لهجوم على إسرائيليين يعيشون في تركيا، وهو يفعل ذلك بدافع منع تدهور وضعه داخل المؤسسة الأمنية”.

وقدّر مسؤولون إسرائيليون، أن إيران ستحاول تنفيذ هجوم في تركيا خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وحسب مصادر أمنية إسرائيلية، “هناك تحذيرات ملموسة من هجوم على إسرائيليين نهاية الأسبوع المقبل في إسطنبول”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة