تكنولوجيا

ثورة طبية.. “روبوت” يساعد في العمليات الجراحية!

يشهد القطاع الطبي البريطاني ثورة طبية جديدة مع بدء استخدام “الروبوتات” الطبية لمساعدة الجراحين في إجراء وتنفيذ العمليات الجراحية مثل منظار البطن.

ويتوقع أن تلعب تقنية الذكاء الاصطناعي عبر “الروبوتات” دوراً في تسهيل مهام الأطباء. فيقدّم على سبيل المثال المساعدة لجراحين في عملية مثل منظار البطن.

من خلال 4 أذرع مرنة تشبه الذراع البشري، ينفذ الروبوت المهام المطلوبة منه. ويتحكم الجراح في “الروبوت” والمهام عبر عصا للتحكم وشاشة ثلاثية الأبعاد.

ومن أجل ذلك، يقوم عدد كبير من المتخصصين والجراحين في بريطانيا بإجراء تجارب على الروبوتات الطبية الجديدة للتعرف على كيفية استخدامها.

ففي المستقبل القريب، سيتم الاستعانة بها في عدد كبير من المستشفيات والمراكز الطبية وفقاً لخطة الحكومة، إذ تخصّص هيئة الخدمات الصحية الوطنية في البلاد نحو 50 مليون جنيه إسترليني (نحو 62 مليون دولار أميركي)، لتوفير تقنية “الروبوتات”.

وقد يسهّل هذا التطوّر العلمي الكبير عمل الأطباء، لكنّه لا يلغي تخوفات البعض بشأن دقة تقنيات الذكاء الاصطناعي، في علاج الإنسان، في وقت تؤكّد فيه الشركة المصنعة أن التقنية الجديدة للروبوت الطبي لا تعرض حياة المرضى لأي خطر.

سكاي نيوز
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة