رئيس بلدية عندقت عمر مسعود يصبّ الزيت على النار في موضوع الحرائق

أحدثت المداخلة التلفزيونية التي أجراها رئيس بلدية عندقت عمر مسعود سخطا” كبيرا” من قبل أهالي عندقت حيث اتهم الطوائف الأخرى بتهجير المسيحيين من قراهم عبر إشعال الحرائق.

وعلّقت صفحة “جيل الحرية” على الموضوع قائلة: “امام هول المصاب، وازاء ما نشهد من كارثة ضربت طبيعتنا العكارية واهلنا وبلداتنا الحبيبة يصبح تصريح رئيس بلدية عندقت عمر مسعود خارج اطار السياق، ومرفوص كليا، ولا يمثل الا صاحبه. كلاماً اثار حملة استنكار واسعة من اهالي بلدات القبيات وعندقت والجوار.كما عبر عضو المكتب السياسي في التيار الوطني الحر جيمي جبور عن استنكاره واستيائه ورفضه لما جاء في تصريح مسعود معتبرا ان اهالي عكار جميعا متضامنين في الافراح والاتراح، ودائما يتعاضدون في الملمات. ومما جاء في رده :”‏إلى كل العقول المريضة الغائبة عن أرض الواقع والمحرّضة على الفتن الطائفية والتهجيرية : إن حرائق عكار ولا سيما القبيات وعندقت قد تكون مفتعلة ولكنها حتماً ليست مخططاً للتهجير وما حرائق القرى المجاورة إلا نتيجة للشرارة التي انطلقت من عندنا .. فإتّقوا الله في تحليلاتكم بالله عليكم”.

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

السفينة الإيرانية الثالثة في طريقها إلى لبنان

أكّد موقع “مراقبة حركة السفن” أنّ سفينة إيرانية ثالثة في طريقها إلى الموانئ السورية ليتم …