رياضة

سيرينا ويليامز تودع تورونتو المفتوحة بالدموع

ودعت الأمريكية سيرينا ويليامز، التي أعلنت قرب اعتزالها التنس، بطولة تورونتو المفتوحة بالدموع، بعد خسارتها أمام السويسرية بليندا بنتشيتش.

وتمكنت بنتشيتش، المصنفة الـ12 عالميا، من هزيمة ويليامز التي تكمل 41 عاما آواخر الشهر المقبل والتي عادت للملاعب بعد توقف لأكثر من عام، بواقع (6-2 و6-4) في ساعة و17 دقيقة.

وتواجه بنتشيتش في دور الـ16 الإسبانية جاربيني موجوروزا، المصنفة الثامنة عالميا والتي بلغت هذا الدور، بعد تغلبها على الإستونية كايا كانيبي بنتيجة (6-4 و6-4).

وفور خسارتها المباراة، ودعت ويليامز بالدموع الجمهور وشكرته على الدعم الذي أبداه لها، وقالت إنها كانت تتمنى أن تقدم أداء أفضل.

وقالت ويليامز إنها ليست جيدة في لحظات الوداع وتابعت “ولكن وداعا تورونتو”، مضيفة أنها لطالما استمتعت بالمدينة الكندية “داخل وخارج الملاعب”.

وأضافت “سأعود كزائرة فقط. لقد خضت بعض المباريات الرائعة حقا هنا وحققت بعض الانتصارات الرائعة”.

وكانت سيرينا الحائزة على 23 لقب جراند سلام، قد أعلنت الثلاثاء الماضي في رسالة نشرتها مجلة (Vogue)، أنها مستعدة لاعتزال التنس في الأسابيع المقبلة، وألمحت إلى أنها قد تقوم بذلك بعد بطولة أمريكا المفتوحة الكبرى.

وأشارت ويليامز إلى أن من ضمن أسباب قرارها، رغبتها في أن تصبح أما للمرة الثانية.

وقالت إن اعتزالها يمثل لها “ألما كبيرا”، لأنها اضطرت إلى الاختيار بين مسيرتها المهنية وحياتها الشخصية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة