“كنت بياعة موز أخدولي الدرك عربيتي ورحت بيع محارم قالوا عني متسولة”… دموع الحجة روت الثورة: بنتي عمرها 25 سنة ومعها سرطان

 انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مؤثر جداً لحجة كبيرة في العمر شاركت في الثورة.

وظهرت في الفيديو جالسة على كرسي تبكي وعدد من شباب الثورة تجمعوا حولها، وقدموا لها دعماً رائعاً.

وقالت الحجة في الفيديو: “أنا عندي ولاد بدي ربيهم… 3 بنات شلتن من المدرسة لأن بدي حكم بنتي المريضة… اذا بقلك قصتي بتبكي عليي”.

وأضافت: “انا عندي 8 بنات وحدي منن عمرها 25 سنة معها سرطان وما حدا وقف معي وساعدني غير الشعب… الشعب كلو بيعرفني كنت بياعة موز بطريق الجديدة هجموا عليي الدرك أخدولي عربيتي… رحت بيع محارم صاروا يقولوا عني متسولة”.

وبحرقة ودموع تابعت: “اذا الواحد بيشتغل بشرفو وبعرق جبينو بيمنعوا… لو كنت مش لبنانيي كانوا قالولي اللع معك…. بس أنا لأن عم عيّش ولادي بالحلال ما خليت ابني يسرق وما خليت بنتي تزني وتضحك عالعالم علمتن وهالسنتين وقفت تعليمن لأن ما معي”.

VDLNews

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

تحذيرٌ شديد الخطورة من “كهرباء لبنان”

أعلنت “مؤسسة كهرباء لبنان”, في بيان “تبيّن صباح يوم الاثنين الواقع فيه 18/10/2021, وجود جثة …