لبنان

كورونا لم ينتهِ بعد.. التعبئة تتمدَّد والإجراءات ستتشدّد!

أعلنت ​وزيرة الإعلام​ ​منال عبد الصمد​ عن “إعادة تمديد حالة التعبئة العامة في البلاد لغاية 24 الشهر الجاري”.

وقد شدد رئيس الحكومة حسان دياب خلال جلسة مجلس الوزراء التي عُقدت في بعبدا على أن “وباء كورونا لم ينته حتى اليوم”.

ونقلت عبد الصمد عن دياب طلبه من الأجهزة الأمنية التشدد بتطبيق إجراءات التعبئة العامة، “وإلا سيكون هناك موجة ثانية من كورونا أكثر ضرراً”.

وأبدى رئيس الحكومة تخوفه من انتشار الوباء، لافتًا الى أنه “في حال انتشر مجدداً ستكون نسبة الإصابات أعلى”.

وشدد دياب على أنَّ “الحكومة مستمرة في الإستنفار، لكن دائما هناك من يضع العصي في الدواليب، ولا مجال في هذه المرحلة لأي هرطقة سياسية، فهناك أناس لديهم رغبة في استمرار المحاصصة”.

كما نقلت وزيرة الإعلام عن رئيس الجمهورية ميشال عون تشديده على انه “في هذه المرحلة التي يمر بها وطننا يجب أن تتضافر الجهود وأمام اقتراحات عدة يجب دمجها لتحقيق الهدف”.

في سياقٍ آخر قرر مجلس الوزراء تكليف وزارة الاتصالات ادارة قطاع الخلوي واستعادته من إدارة الشركتين المشغلتين، والتمديد لشركة “ليبان بوست” حتى تاريخ 31/12/2020 على أن يتم إعداد في هذه الفترة دفتر الشروط وإجراء مناقصة”.

كما بيّنت عبد الصمد أنَّ “موضوع التعيينات لم يُطرح في الجلسة، وهو من صلاحية وزير الداخلية الذي عليه أن يقترح اسماء”.

وذكَّر مجلس الوزراء المصارف “بضرورة الالتزام بما تعهدت بتحويل الاموال اللازمة الى الطلاب في الخارج”.

وتقرر خلال الجلسة قبول هبة عينية من شركة “غوغل” قيمتها 750 الف دولار اميركية على شكل اعلانات للتوعية من وباء ” كورونا”.

كما تمت الموافقة على مشروع مرسوم يرمي الى إعطاء الهيئة العليا للاغاثة سلفة بقيمة 150 مليار ليرة لبنانية من احتياطي الموازنة (استكمالاً لمشروع الخطة الاجتماعية الذي بدأ بـ75 مليار ليرة من مجموع المبلغ العام بقيمة 450 مليار ليرة) لتغطية نفقات تنفيذ الخطة الاجتماعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة