رياضة

ميلان يفترس ساسولو ويتوج بالدوري الإيطالي

توج ميلان بلقب الدوري الإيطالي عقب فوزه على ساسولو، بنتيجة (3-0)، مساء اليوم الأحد، باستاد مابي، في منافسات الجولة 38 والأخيرة من عمر المسابقة.

أحرز أوليفيه جيرو الهدفين الأول والثاني بالدقيقتين 17 و32، وفرانك كيسي بالدقيقة 36، ليستعيد الروسونيري اللقب الغائب عن خزائنه منذ موسم 2010-2011.

بهذا الفوز، أنهى ميلان المسابقة بالمركز الأول برصيد 86 نقطة بفارق نقطتين عن إنتر الذي حل بالمركز الثاني، فيما تجمد رصيد ساسولو عند 50 نقطة بالمركز ال 11.

التهديد الأول في المباراة لصالح ميلان جاء بالدقيقة السابعة بعد ركلة حرة من بعد منتصف الملعب نفذت داخل المنطقة ليقابلها جيرو برأسية ممتازة في المرمى لكن الحارس كونسيلي تألق وأبعدها عن مرماه.

 

ومن خطأ من لوبيز في الاحتفاظ بالكرة، حصل تونالي على الكرة أمام المنطقة ليمررها إلى لياو الذي أطلق الكرة باتجاه المرمى لولا فيراري الذي وضع قدمه أمام الكرة لتمر إلى ركنية.

وفي الركنية التي نفذت بالدقيقة الثامنة، كاد الروسونيري أن يطلق الرصاصة الأولى في شباك ساسولو بعدما نفذت داخل المنطقة لتلمس رأس جيرو وترتطم بجسد المدافع كالولو وتمر باتجاه الشباك لولا لوبيز الذي كفر عن خطئه بأفضل طريقة بعدما أنقذ الكرة من على خط المرمى.

وبعد ثوان قليلة، سنحت فرصة محققة جديدة لميلان الذي شن هجوما ضاريا على مرمى ساسولو، حيث انفرد ساليميريكيرس بالمرمى وأطلق الكرة تجاه الشباك لكن كونسيلي واصل براعته وأنقذ انفرادا صريحا من أقدام لاعب الروسونيري.

وفي الدقيقة 17، أحرز جيرو الهدف الأول لميلان، بعد خطأ فادح من إيهان مدافع ساسولو، حيث نجح لياو في قطع الكرة من منتصف الملعب لينطلق باتجاه المنطقة ويمر لداخلها ويمرر الكرة إلى جيرو الذي سدد كرة أرضية داخل الشباك.

وواصل كونسيلي تألقه وأنقذ فرصة هدف جديد من تونالي، متوسط ميدان الروسونيري الذي أطلق تسديدة قوية من خارج المنطقة، أتبعها ساليميريكيرس بتسديدة من على حدود المنطقة لكن حارس ساسولو كان لها بالمرصاد.

وضاعف ميلان النتيجة في الدقيقة 32، بعد خطأ جديد من فيراري في الاحتفاظ بالكرة لينجح لياو في خطف الكرة والتوغل لداخل المنطقة ويمررها إلى جيرو على طبق من ذهب ليضعها بالشباك.

ساسولو استمر في دفع ثمن الأخطاء الفادحة من لاعبيه، ومن خطأ جديد من لوبيز، حصل لياو على الكرة وتمكن من صناعة الهدف الثالث له ولميلان في اللقاء بالدقيقة 36، لزميله كيسي الذي أطلق تسديدة قوية في الشباك.

وتألق ماينان في أول اختبار على مرماه وحرم ساسولو من فرصة تقليص النتيجة بالدقيقة 43، بعد ركلة حرة قابلها فراتسي برأسية متقنة لكن الحارس الفرنسي أبعدها ببراعة.

مع بداية الشوط الثاني، كاد بيراردي أن يقلص النتيجة لساسولو، بعدما استحوذ على الكرة وحاول تسديد كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء، لكنها مرت فوق عارضة ميلان.

وتراجع أداء ميلان تماما في الشوط الثاني، حيث اعتمد الروسونيري على تهدئة اللعب والتمرير بين لاعبيه لقتل المباراة، فيما فشل ساسولو في الرد على ميلان بالشوط الثاني وسط غياب المحاولات على مرمى ماينان.

ودفع ستيفانو بيولي المدير الفني لميلان، بالسويدي زلاتان إبراهيموفيتش في الدقيقة 72، ليحل محل أوليفيه جيرو صاحب الهدفين الأول والثاني.

وفي الدقيقة 78، سجل إبراهيموفيتش هدفا رابعا لميلان بعدما انفرد لياو من بعد منتصف الملعب ليمرر ويصنع هدفا جديدا لزلاتان، لكن الحكم ألغاه بداعي وجود تسلل على لياو في بداية اللعبة.

وكاد تراوري أن يحرز هدف حفظ ماء الوجه لساسولو بالدقيقة 87، بعدما أطلق تسديدة لم يتمكن الحارس ماينان من فعل شيء لها، لترتطم بالعارضة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إغلاق Adblocker من أجل المتابعة