نعمة افرام وشامل روكز خارج تكتل “لبنان القوي”!

أعلن النائبان نعمة افرام وشامل روكز عبر الـmtv، أنّهما باتا خارج تكتل “لبنان القوي”.
وقال افرام: “أؤيّد مطالب اللبنانيين وأشكرهم لأنهم أظهروا لنا أجمل صورة للبنان ومنذ فترة اتخذت مواقف متميّزة عن مواقف التكتل الذي أنتمي إليه ولا أوافق على طريقة معالجة الأزمة من خلال الورقة الإصلاحية لذلك أطالب باستقالة الحكومة”.
وإعتبر افرام في حديث للـmtv أنّه “يجب أن نستجيب لمطالب الشارع بسرعة وتشكيل حكومة بأسرع وقت لإعادة الثقة ليس فقط من قبل اللبنانيين إنما من الخارج أيضاً”، مضيفاً: “علينا أن نعرف أين ذهبت الأموال وعلام صُرفت ونحن متأخرون جداً بسبب المشاكل السياسية”، وتابع: “اتخذت مواقف متميّزة عن مواقف التكتل الذي أنتمي إليه ولا أوافق على طريقة معالجة الأزمة من خلال الورقة الإصلاحية لذلك أطالب باستقالة الحكومة”.
من جهته، رأى روكز عبر الـmtv ضرورة “تشكيل حكومة مصغرة ومع صلاحيات استثنائية ومؤلفة من أصحاب كفاءات لكي تستطيع أن تقوم بالبلد ومن المهمّ أن تكون خارج إطار المحاصصات والتجاذبات السياسية”، قائلاً: “أنا في قلب المتظاهرين “ضدّ كلّ شي غلط واللي فشلوا لازم يدفعوا ثمن فشلهم”.
أمّا عن الورقة الإصلاحية فاعتبر أنّها “ناقصة، وقسم منها غير قابل للتطبيق”، لافتاً إلى أنّه “مع مبدأ فصل السلطات الذي لم يكن يُطبّق أخيراً”.
وأضاف: “أتطلّع إلى حكومة متضامنة ومؤلّفة من أصحاب أخلاق تستطيع أن تعمل كفريق عمل متكامل من خلال دراسات مع رؤية إقتصادية”، موضحاً “أنّنا مع العهد ولسنا ضدّه وهو تأسيسي للجيل القادم و”شعب لبنان العظيم” موجود اليوم في الساحات وطلباته مقدّسة ويجب أن تكون الإستجابات سريعة”.

عن Akhbarna Online

شاهد أيضاً

لبنان على فالق خطير!

اعتبر مرجع حكومي سابق، بعد تعليق الرئيس سعد الحريري مشاركته في الحياة السياسية، أن لبنان …